السبت، 28 نوفمبر، 2015

تقرير عن زيارة أحد السياح إلى هونغ كونغ

مقالنا اليوم مختلف عمّا قدمناه لكم سابقا" , إلا أنه وبكل تأكيد عن مدينة هونغ كونغ الساحرة 

قمنا بإجراء مقابلة مع أحد السّياح أو الزوّار الدائمين الذين كانوا في زيارة لهونغ كونغ . وسندرج لكم أدناه تلخيصا" لما ورد في هذه المقابلة لتكون النتيجة كالتالي :

إني أعتبر هونغ مدينتي المقدسة. لقد اعتدت زيارة تلك المدينة منذ أن كنت طفلا" و لذا فأنا أعرف شوارعها و حاراتها الخلفية تماماً مثل ما أعرف شوارع مالينا_ تلك المدينة التي نشأت و ترعرت فيها _ و شوارع نيويورك _ تلك المدينة التي عشت فيها لسنوات.


دعوني أخبركم بشيء:


إن هونغ كونغ مدينة لا تشيخ, إنها لا تبرح تقدم لك مفاجآت جديدة عاماً بعد عام و زيارة بعد زيارة..

يمكنكم أن تبدأوا من بالتجوال حول أضواء كولون المجنونة تلك وأرصفتها الجميلة لتنتقلوا بعد ذلك إلى ناطحات السحاب التي تعزف ليلاً سيمفونية الأضواء في مركز المدينة.

و على اعتبارها أحد المناطق الإدارية الخاصة التابعة للصين , فإن هونغ كونغ , و التي كانت فيما مضى , مستعمرة بريطانية , تتميز بثقافة يجتمع فيها الشرق مع الغرب و تتمتع بنسبة استقلال ذاتي لا تتمتع بها المدن الأخرى.

أما بالنسبة للفن , فيمكننا أن نلحظ أنه يتطور في هونغ كونغ عاماً بعد عام فها هو معرض كونغ هونغ الفني يكاد يبلغ عامه الثالث.

و كذلك بدأت المطاعم الأمريكية تغزو تلك المدينة بكثرة فتجدون مطاعم _( بي تي إل, كبرياني و كاربون هونغ هونغ) .

و أسعار العقارات؟ لقد بدأت تتحدى أسعار العقارات في منهاتن و سان فرانسيسكو. و إضافة لتلك المؤسسات_ من أمثلة المعرض الصيني للسيد دافيد تانغ_ سوف تجدون دوماً مطاعم و أماكن جديدة يمكنكم استكتشافها.

و أما فيما يخص التسوق, فإن الأسواق التي سوف تجدونها هناك سوف تجعل الجادة الخامسة و جادة السيد القديس هورني , تبدو متواضعة جدا".

و هاكم الأسباب التي تجعلني أشعر أني في موطني حين أكون في هونغ كونغ, لا تنسوا بأنه بإمكانكم فعل الشيء ذاته.

أين مكثت في هونغ كونغ؟


في اللانغهام في هونغ كونغ

شارع بينغنغ, كولون

خابرني والدي _ و الذي يملك الحماس نفسه الذي أملكه حول هونغ كونغ_ و حدثني عن زيارته الأولى ل لانغهام_ و طلب مني أن أقوم بزيارة إلى هناك قائلاً أنه يمتاز برائحة رائعة ففعلت ..

إني في الواقع فتاة كولونية _ من كولون_ و لذا فإن لانغهام مكان مناسب جداً بالنسبة لي. و ما يجعلني أعتقد ذلك هو أنه موقع المكان _ بداية و قبل كل شيء_ ممتاز إذ أنه مجاورٌ لمراكز التسوق في كانتون, اقطعوا الشارع و سوف تجدون أن أصبحتم بالقرب من مدخل قطار المدينة. إن أردتم أن تذهبوا إلى مركز المدينة مستخدمين العبّارة البحرية فما عليكم سوى أن تمشوا عشر دقائق .و كذلك سوف تكونون قريبين من جميع الأماكن الممتعة من أمثلة هوليت هاوس و ناثان رود _شارع ناثان_

أعزاءنا المتابعين , كان هذا تلخيصا" لما ورد في المقابلة التي أجريناها مع تلك السائحة اللطيفة . نتمنى أن تكون قد نالت إعجابكم , كما نتمنى أن تشاركونا تجربتكم وتحدثونا عن زيارتكم لهونغ كونغ . أين مكثتم ؟ ما هو المطعم الذي فضلتموه أكثر عن غيره ؟ ما هو الانطباع الأول الذي تشكل لديكم عندما وطأت أقدامكم أراضي هذه المدينة الأخاذة ؟ بانتظار تعليقاتكم ..

مواضيع ذات صلة

تقرير عن زيارة أحد السياح إلى هونغ كونغ
4/ 5
Oleh

إشترك بنشرة المواضيع

.اشترك وكن أول من يعرف بمستجدات المواضيع المطروحة